فنارة الاسكندرية احدي عجائب الدنيا السبع القديمة وكانت الفنارة مقامه علي جزيره “فاروس”


فنارة الاسكندرية

تعتبر فنارة الاسكندرية احدي عجائب الدنيا السبع القديمه وكانت الفنارة مقامه علي جزيره “فاروس” وهي جزيره صغيره

قريبه من مدينه الاسكندرية و التي يوجد بها حاليا قلعه قايتباي .

كما تعتبر اول فنارة في العالم وايضا تعتبر من اطول المباني التي قام ببنائها الانسان حيث يبلغ طولها حوالي 120 متر

تم بناء فنارة الاسكندرية  في عهد الامبرطور بطليموس الاول ولكن لم يتمكن من الانتهاء من بنائها ومات فقام بطليموس

الثاني وهو ابن الامبراطور بطليموس الاول باستكمال بنائها وكان ذلك ما بين سنة 280 قبل الميلاد الي سنة 247 قبل الميلاد.

 

نتيجة بحث الصور عن منارة الإسكندرية

تصميم فنارة الاسكندرية

قام المهندس المعماري سوستراتوس ببناء الفنارة حيث جعل لها قاعده مربعه الشكل وجعل من القمه

علي شكل دائري وكانت جدرانها اشبه بالاضلاع وعلي قمتها كانت هناك الفنار وهي مرآه ضخمه كانت تعكس الضوء

كما كانت فنارة الاسكندرية اول من استخدم فيها الطاقه الشمسية .

كما تم استخدام كتل من الحجر الجيري مختلط مع الرصاص المنصهر وذلك لكي تكسب الفنارة صلابه ومتانة في وجه

اقوي الامواج والزلازل .

وبالفعل صمدت الفنارة امام الكثير من الامواج والزلازل ولكنها للاسف تضررت بشكل كبير بفعل زلزاليين وكان ذلك سنة 1303

ميلاديا وسنة 1323 ميلاديا ولكن للاسف تدمرت الفنارة تماما بسبب زلزال سنة 1375 ميلاديا .

صورة ذات صلة

وهناك اعتقاد انه تم استخدام الحجاره المتبقية من الفنارة في بناء قلعه قايتباي حيث تم بناء القلعه في نفس مكان

الفنارة سابقا.

ويقال ان تم بناء قلعة قايتباي بأمر من السلطان الاشرف قايتباي وذلك عند زيارته للاسكندرية و أمر ببناء القلعه مكان الفنار

وبالفعل تم بناء القلعه وهي ما زالت موجوده الي الان .

ورغم ان تلك الفنارة تدمرت إلا أنها مازالت رمزاً لمدينة الإسكندرية .

نتيجة بحث الصور عن قلعه قايتباى

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق