معبد هيبس من اهم معابد مصر ويعتبر الوحيد المتبقي من العصر الفارسي


معبد هيبس بالوادي الجديد

يوجد “معبد هيبس” في واحه الخارجه بالوادي الجديد بصحراء مصر الغربيه ويعتبر المعبد من اهم معابد مصر وذلك بسبب

ان هذا المعبد يعتبر الوحيد المتبقي من العصر الفارسي وذلك في الفترة من 660 : 330 قبل الميلاد .

وكان سبب بناء المعبد هو عباده الثالوث المقدس لطيبه وهما الاله أمون والاله موت والاله خنوسو حيث تم اعتقاد ان

آمون هو الاله الاب وموت هي الاله الام وخنوسو هو ابنهم .

كما كرس ايضا لعباده الثالوث العام وهما اوزيريس وايزيس وحورس واعتقدوا ان اوزيريس هو الاب وايزيس الاب

وابنهم الصقر حورس .

 

صورة ذات صلة

سبب تسمية المعبد

سمي المعبد بمعبد هيبس وذلك بسبب وجوده في واحه تحمل نفس الاسم وهي واحه “هبت” و هيبس هو مصطلح

يوناني مشتق من هبت وهي كلمه هيروغرافيه تعني المحراث وكان ذلك الاسم لان الواحه كانت تتمتع بالخصوبه

وتوفر المياه في العيون والابار الامر الذي سمح بازدهار الزراعه في هذا الوقت و كانت هذه المنطقه تعرف بأنها

المورد الاساسي للغلال ليس لمصر فقط بل ايضا للامبراطورية الرومانية .

 

نتيجة بحث الصور عن معبد هيبس

 

 

تم بناء المعبد علي مساحه تقدر بحوالي 798 متر مربعا حيث يكون طوله حوالي اثنان واربعون متر وعرضه حوالي تسعة عشر

متر وتم قطع الحجاره التي استخدمت لبناء المعبد من منطقه الجبل .

تم تشيد المعبد فوق ارض مرتفعه ارتفاعا بسيطا عما يحيط بها حيث كان الغرض من بنائه عليها هو الارتفاع بالمعبد

بعيدا عن المباني والمساكن القديمه التي كانت تحيط بيه وايضا من اجل ان يكون المعبد مركز لاهتمام كل من يراه

فهو مكان لعباده الالهه .

بدايه نشأة المعبد

كان ذلك في عهد كل من “الملك بسماتيك” و “الملك وواح ايب رع” وكان ذلك في “الاسره السادسه والعشرون” كما قام

الملك “دار الاول”  باستكمال بناء المعبد ثم من بعده ايضا قاما بالاستكمال كلا من “الملك نخت نبف الاول” و “الملك

نخت نبف التاني” وهما من ملوك “الاسره الثلاثين” كما قاما “الملك بطليموس الثاني” البوابة الكبرى وطريق الكباش

وتم اضافت البوابه الرومانيه والتي تتصدر المعبج وتم تسجيل نص يوناني يتعلق بتشريعات قانونية وإصطلاحات إقتصادية

وكان ذلك في العصر البطالمي .

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق